أخبار عاجلة
النصر
النصر

عاصفة تغيير تجتاح النصر

أكدت مصادر لـ«عكاظ» أن إدارة سعود السويلم تعمل حاليا للتقليل من الأعباء المالية للنادي؛ وذلك بتسريح اللاعبين غير المستفاد منهم بعد التشاور مع المدرب، كما تضمنت الخطة الاستعانة بعناصر من الفئات السنية وشراء لاعبين محليين من أندية أخرى.

ورشحت الخطة عددا من الأسماء وأبرزها الظهيران أحمد عكاش الذي يكلف الخزينة 3 ملايين ریال سنويا، وعبدالله الأسطا، وقد عزز إمكانية الاستغناء عنهما التعاقد مع الظهيرين عبدالرحمن العبيد في الفترة الشتوية وأحمد منصر بجانب الظهير الأيمن سلطان الغنام.

فيما يتجه مؤشر التسريح إلى الحارس البديل حسين شيعان الذي دخل الفترة الحرة دون التفكير للتجديد معه، وتشير الأنباء إلى أن التسريح سيطال الحارس عبدالله العنزي الذي يتقاضى 6 ملايين ریال رغم بعده عن الخطة الأساسية للفريق وتدني مستواه مع العلم بأن عقده ينتهي العام القادم، وتواجه الإدارة تسريح الحارسين إلى جلب حارس أجنبي ومنح حارس الأولمبي صالح الوحيمد فرصة للعب. وأكدت المصادر أن حسن الراهب ضمن الأسماء المرشحة في قائمة الراحلين ومنح مهاجمين شابين فرصة للعب وهما متعب الحماد وفراس البريكان، ما لم يطالب كارينيو ببقائه.

وما زالت الصورة غير واضحة حيال اللاعب أحمد الفريدي الذي لا يجد قبولا لدى المدرج الأصفر؛ بسبب عدم انضباطيته وكثرة غياباته وانخفاض عطائه الفني على الرغم من تجديد عقده في الفترة الشتوية لمدة عامين، إلا أن إدارة النادي العاصمي تسعى لفك الارتباط معه نهاية الموسم.

ولن تقتصر أسماء اللاعبين المسرحين على الكبار، بل قد تضم بعضا من القادمين من الفئات السنية الذين لا يجدون مكانا في الفريق الأول، أو أن مستواهم لا يؤهلهم للعب مع النصر كنواف الشنيشني ومتعب المطلق، المعار حاليا للرائد ومحمد الشهراني، لذلك سوف تستفيد من إعارة بعضهم لضمان مشاركتهم في فرق أخرى كعناصر أساسية، فإن أثبتوا أنفسهم ستتم إعادتهم، فيما ستفسخ عقود بعض الأسماء الشابة التي لم تثبت نفسها.