ترينكاو برشلونة
ترينكاو برشلونة

وضع ترينكاو من خطة كومان الجديدة مع برشلونة

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­
بعد اعتماد الهولندي رونالد كومان مدرب برشلونة على خطة جديدة في اللعب وهي 3-5-2 ، ماذا سيكون وضع اللاعب البرتغالي فرانسيسكو ترينكاو  .­ ­

يعد الجناح البرتغالي فرانسيسكو ترينكاو أحد أكبر ضحايا اعتماد مدرب برشلونة رونالد كومان على خطة اللعب الجديدة 3ـ5ـ2، التي جعلت الفريق يلعب بمهاجم واحد أقل، وذلك بحسب ما أشارت صحيفة “سبورت” الإسبانية.

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

ولم يعد الدولي البرتغالي هو التغيير الأول في الهجوم، الذي عادة ما يكون غريزمان أو ديمبيلي. وحتى في نهائي الكأس، دخل برايثويت قبل مهاجم سبورتينغ براغا السابق، الذي شاهد المباراة بأكملها من على مقاعد البدلاء.

وفي مباراة برشلونة ضد خيتافي اليوم قد يكمل ترينكاو مباراته العاشرة على التوالي دون أن يبدأ أساسياً. آخر مرة بدأ فيها البرتغالي كانت في 24 فبراير ضد إلتشي.

ومنذ ذلك الحين، لعب فقط 13.9٪ من الدقائق. 117 دقيقة من أصل 810 دقائق محتملة.

وتمثل هذه الأرقام انخفاضاً واضحاً في اعتماد كومان على ترينكاو، لأنه حتى مواجهة إلتشي كانت نسبة مشاركته مع الفريق 32 ٪ من إجمالي الدقائق 1093 دقيقة من أصب 3420 دقيقة ممكنة. أي أكثر من ضعف الدقائق التي لديه الآن.

صاحب الـ (21 عاماً) شارك في 9 مباريات فقط من أصل 46 مباراة حتى الآن، وعاش أفضل لحظاته عندما سجل هدف الفوز في “بينيتو فيلامارين” ضد ريال بيتيس، وفي المباراة التالية، احتفل بتسجيل ثنائية ضد ألافيس، في أول مباراة له كأساسي.

وبعد أسبوعين فقط، غيّر كومان خطة لعب الفريق إلى 3ـ5ـ2 وهو تعديل كان ترينكاو أحد ضحاياه.

المدرب الهولندي أصبح يعتمد على الظهيرين جوردي ألبا، وسيرجينو ديست، في الأجنحة، لذا فإن مهارة ترينكاو فقدت أهميتهما في أسلوب لعب الفريق الجديد.

ومع النظام الجديد، حتى برايثويت يتفوق على البرتغالي في ترتيب اللاعبين الاحتياطيين، حيث أن المهاجم الدنماركي أكثر تخصصاً في اللعب داخل المنطقة. في الواقع، حصل برايثويت على دقائق أكثر من ترينكاو في الشهرين الأخيرين من المنافسة.

ترينكاو قد يكون أحد الحلول الاقتصادية في الميركاتو

وفي ظل الوضع الاقتصادي الدقيق لبرشلونة، الذي يلزم النادي بالبيع قد التفكير في الشراء الصيف المقبل، يعتبر خروج ترينكاو خياراً حقيقياً لتوفير سيولة مالية للتعاقدات.

وترى إدارة النادي الكتالوني أن المهاجم الشاب يحظى بقيمة جيدة في سوق الانتقالات (حوالي 25 مليون يورو)، ويعرف برشلونة بالفعل أن هناك العديد من الأندية المهتمة به، وهم منفتحون بالفعل على بيعه في حال التوصل بعرض مناسب.