أس الاسبانية تؤكد وهو يرد .. عقد تشافي الجديد مع السد يتيح له الانتقال لبرشلونة

تفاجأ الجميع أن  أسطورة برشلونة السابق تشافي هيرنانديز قام بتجديد عقده مع فريق السد القطري لمدة عامين ، رغم ارتباط اسمه بالانتقال لتدريب فريقه السابق بدلاً من كومان في حالة رحيله

لكن، هل انتهت قصة تشابي وبرشلونة على المدى القريب؟ يبدو أن الإجابة لا.

صحيفة “أس” الإسبانية نقلت عن مصادر مُقرّبة من قائد برشلونة الأسبق، تفاصيل تعاقده مع السد والكيفية التي يمكنه الرحيل بها لو وصله عرض من برشلونة.

تشابي سُئل عن تفاصيل عقده بعد التجديد مباشرةً، فأجاب: “ليس صحيحًا أن عقدي يتضمن على بند يسمح برحيلي في أي لحظة. أمتلك عقدا لمدة موسمين وأحترم ذلك التعاقد، وكذلك أحترم الأساليب الرسمية في التفاوض بين كافة الأطراف”.

لكن أس من جانبها تؤكد وجود بند في العقد يسمح لـ تشابي بالرحيل.

الصحيفة الإسبانية أوضحت أن السد وضع غرامة مالية في العقد لو رحل تشابي إلى برشلونة، لكنه مبلغ رمزي.

الأهم أن تشابي حصل على كلمة ووعد من رئيس السد بالرحيل حال تلقيه عرض من برشلونة.

ولهذا، فـ تشابي غير قادر على إنهاء عقده من طرف واحد مثلما كان الحال في العقد السابق مع السد، وإنما سيتوجب عليه الحديث مع إدارة السد ولمطالبة بإيفاء الوعد والسماح برحيله.

والغرامة المالية التي وُضعت في العقد ليست أكثر من مجرد شكليات، وإنما العامل الأساسي هو الوعد الذي حصل عليه تشابي.

التقرير أجاب على تساؤل آخر: لماذا جدد تشابي عقده الآن ولم ينتظر حتى نهاية الدوري الإسباني ليعرف وضع برشلونة؟

السبب أن الموسم القطري قد انتهى، وتشابي سيخرج في إجازة حتى يوم 15 يوليو المقبل الذي يوافق فترة الإعداد.

ومع نهاية عقد تشابي في 30 يونيو، أرادت إدارة السد التأكد من التزام المدرب نحو الفريق مطلع الموسم الجديد، وجددت التعاقد بشكل مبكر.

تشابي (41 عاما) جدد عقده مع السد لموسمين إضافيين قبل عدة أيام.

وتولى تشابي تدريب السد عقب اعتزاله مباشرةً في صفوف نفس الفريق عام 2019.

وقاد تشابي السد لثنائية الدوري والكأس في الموسم الحالي، وهو أول لقب دوري في مسيرته التدريبية.