كومان : نشعر بالإحباط وسوء المعاملة وسأبقى في حالة واحدة فقط

خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق مباراة برشلونة وسيلتا فيجو ، خرج المدرب الهولندي لبرشلونة رونالدو كومان للحديث عن العديد من الامور واهمها بقائه مع الفريق من عدمه .

وقال كومان: “أعتقد الأمر الهام مواصلة الإيمان والفوز فيما تبقى من الموسم ومن ثم ننتظر، نعرف نتائجنا مؤخرًا لسنا جيدين لكن حسابيًا هنالك فرصة”.

وتابع: “الاجتماع مع الرئيس؟ لا استطيع إعطائكم الكثير من التفاصيل، تحدثنا عن الفريق والنادي والنتائج وقلنا سوف نتحدث مجددًا نهاية الموسم، بالنسبة لي دائمًا من المهم تحليل الموسم كامل، يجب معرفة بداية الموسم كيف استلمت الفريق، بالتأكيد نحن محبطون، بأننا لم نتمكن من استغلال فرصة الصدارة، لكن بالنسبة لأي مدرب من المهم جدًا أن تحظى بالثقة في النادي، وإن كنت أملك ذلك فأعتقد أنني سأبقى”.

وواصل: “كما قلت سوف نتحدث نهاية الموسم، نهاية الموسم هو الوقت المناسب للحديث، أريد الإستمرار، أنا سعيد جدًا. نحن نتحسن، لا اعتقد الرحلة انتهت، تحسنا في العديد من الجوانب والإحصائيات تثبت ذلك، أريد الحديث حول ذلك نهاية الموسم”.

وأضاف: “ثقة غرفة الملابس؟ نعم أشعر بالدعم من قبل اللاعبين وهذا أمر صعب دائمًا، وافقت على أن يلعب مينجويزا مع برشلونة (ب) بسبب المباريات الحاسمة وعلينا أن نشكره على دوره”.

وواصل: “أنا لست مُحبط من لاعبيني، كان موسم مُعقد، هنالك 5 أو 6 لاعبين في المجموعة لعبوا من 30 إلى 40 مباراة في الموسم. دائمًا أحاول إخراج أفضل ما لدى لاعبيني. الآن علينا التحضير لأخر مُباريتين”.

وأكمل: “أعتقد الجماهير رأت الفريق يلعب مباريات مذهلة هذا الموسم. الفريق أظهر بأنه جائع للفوز .. هذا الفريق لديه مُستقبل. إن كانت لدينا الفرصة في فترة الإنتقالات الصيفية فأعتقد سنكون جاهزين”.

وأردف: “بالتأكيد أريد من اللاعبين تسجيل الأهداف وأن لا يتم الإعتماد فقط على ميسي للتسجيل، نحتاج للاعبين الاخرين التسجيل. لكن نحن ثاني أكثر فريق في أوروبا تسجيلاً للأهداف، أعتقد أن بايرن فقط أعلى منا”.

وزاد قائلاً: “نحن أكثر فريق يخلق فرص للأهداف مناصفة مع مانشستر سيتي. ولكن نعم صحيح نحتاج إلى المزيد من التحسن في انهاء الفرص، إفتقدنا لفاتي أيضاً”.

وقال أيضاً: “سوء المعاملة من الصحافة؟ نعم في آخر اسبوعين، لأني كما قلت سابقًا يجب تحليل الموسم بأكمله واللاعبين الشبان وكيف استلمنا الفريق وفوزنا بالكأس وعودتنا للمنافسة من بعد شهر ديسمبر، هذا ما يجب تحليله، عندما أسمع الصحافة في آخر الأيام، أشعر وكأننا قمنا بعمل سيء وأنا لا اتفق مع ذلك”.

وأتم: “أنت فخور بما فعلته؟ لن اجيب حول هذه الأسئلة مجددًا وسوف ستكون الإجابة نهاية الموسم، الكلمة النهائية بالتأكيد لرئيس النادي”.