لابورتا في حوار خاص مع ميسي والاخير يخبره باهم شرط للتجديد

بات الحديث عن مستقبل أسطورة برشلونة ليونيل ميسي الشغل الشاغل لدى إدارة لابورتا ،حيث يكون اللاعب الارجنتيني حر بنهاية الموسم الرياضي الحالي .

قرر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، وضع المشروع الرياضي لبرشلونة، كشرط أساسي من أجل التوقيع على عقد جديد مع النادي.

عقد ميسي الحالي مع برشلونة ينتهي في 30 يونيو، وهناك محادثات مستمرة مع جوان لابورتا رئيس النادي من أجل استمراره لفترة أطول.

بعض التقارير الصحفية أكدت أن ميسي الذي أراد الرحيل الصيف الماضي، تحدث مع لابورتا ووعده بالاستماع إلى عرضه للتجديد.

صحيفة “موندو ديبورتيفو” أكدت أن أولويات ميسي تشمل النواحي الاقتصادية والراحة النفسية، بالإضافة للجانب الأهم وهو المشروع الرياضي.

ويطمح صاحب الـ33 سنة في التواجد بفريق يمكنه الفوز بدوري أبطال أوروبا مرة أخرى، وهي البطولة التي حصل عليها آخر مرة في 2015.

ميسي حاليًا في حالة ترقب، في انتظار العرض النهائي والرسمي من لابورتا، ولكن قبل كل شيء يريد الحصول على المزيد من المعلومات حول المشروع الجديد للفريق.

وتتضمن هذه المعلومات، معرفة إمكانية استمرار رونالد كومان كمدرب للفريق، بالإضافة للنشاط المتوقع للنادي خلال فترة الانتقالات الصيفية بضم لاعبين جدد.

ولا يستبعد ميسي الانتظار حتى مشاركته مع منتخب الأرجنتين في بطولة كوبا أمريكا هذا الصيف، من أجل الوصول للقرار النهائي الخاصة بمستقبله.

يذكر أن المهاجم المخضرم الذي ارتبط بالانتقال لمانشستر سيتي وباريس سان جيرمان، نجح في تسجيل 38 هدفًا وصنع 14 في 47 مباراة لعبها مع برشلونة هذا الموسم.