سواريز البطل يقود أتلتيكو لتحقيق لقب الليجا ويجعل الحسرة لمن فرطوا فيه

نجح أتلتيكو مدريد في التتويج بلقب الدوري الإسباني في اخر جولات الموسم الرياضي الحالي ، بفوزه على مضيفه بلد الوليد بهدفين مقابل هدف، في مباراة الفريقين التي أقيمت مساء اليوم السبت في ختام منافسات الليغا.

وجاء تتويج الروخي بلانكوس باللقب بعد صراع مشتعل مع جاره وغريمه ريال مدريد، الذي حقق بدوره فوزًا دراميًا على ملعبه أمام ضيفه فياريال.

وتلقى فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني ضربة مبكرة بعدما استقبلت شباكه هدفًا في الدقيقة 18 من زمن المباراة، عن طريق أوسكار بلانو، لينتهي الشوط الأول بتقدم بلد الوليد.

وفي شوط المباراة الثاني، انتفض الفريق المدريد ونجح في إدراك التعادل بهدف في الدقيقة 57 عن طريق آنخيل كوريا، ليعيد المباراة لنقطة البداية.

وبهذه النتيجة، رفع أتلتيكو رصيده إلى 86 نقطة في صدارة الترتيب، ليتوج الفريق بلقب الليغا في موسم شهد صراعًا مشتعلًا حتى اللحظات الأخيرة من الجولة الختامية.

وعلى ملعب ألفريدو دي ستيفانو، اختتم ريال مدريد موسمه بفوز مثير على ضيفه فياريال بهدفين مقابل هدف، ورغم ذلك فقد الفريق أمله الأخير في التتويج بأي لقب خلال الموسم الحالي.

وأحرز يريمي بينو هدف المباراة الأول في الدقيقة 20 من زمن المباراة، في حين أدرك النجم الفرنسي كريم بنزيمة التعادل للميرنغي في الدقيقة 87، بينما سجّل النجم الكرواتي لوكا مودريتش هدف الفوز لفريقه في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وبهذه النتيجة، رفع ريال مدريد رصيده إلى 84 نقطة، ليختتم الموسم في المركز الثاني في جدول الترتيب بفارق نقطتين فقط عن أتلتيكو المتصدر، بينما تجمد رصيد فياريال عند 58 نقطة في المركز السابع.

هدف سواريز امام بلد الوليد