1165235197

دي ليخت يرد على انتقاله لبرشلونة :”أنا سعيد جدًا”

تحدث مدافع نادي يوفنتوس الدولي الهولندي ماتايس دي ليخت عن الاخبار التداولة بشأن فاوضات بنه ةبين إدارة برشلونة للانتقال للصفوف البرسا خلال سوق الانتقالات المقبل،وقال الاعب إنه لم يحدث أي تواصل بينه وبين إدارة النادي الكتالوني، مكذبًا الأخبار التي تتحدث عن اتصالات بين الطرفين.

وكان من المنتظر أن يتم ذلك عن طريق استغلال الرئيس الجديد للنادي الكتالوني للعلاقة الودية والتي تجمعه بوكيل الأعمال الإيطالي الشهير مينو رايولا، والذي يعد دي ليخت أحد موكليه في العالم.

صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، أكدت رغبة برشلونة في ضم لاعب المدافع الدولي الهولندي في وقت سابق وتحديدًا بعد فوز لابورتا بالانتخابات، ليتوقع كثيرون أن الصفقة في طريقها للحدوث بالفعل خلال الميركاتو الصيفي المقبل.

اللاعب الهولندي والذي كان هدفًا للنادي الكتالوني قبل عامين أي قبل انضمامه إلى صفوف السيدة العجوز يبدو أنه لا يتفق مع ذلك، حيث قال إنه لم يتواصل مع أي أحد من إدارة برشلونة حتى الآن.

وأضاف: “لا يوجد شيء حتى الآن بيني وبين برشلونة والحديث عن وجود اتصالات بيني وبينهم مجرد أوهام، لا أعلم شيئًا عن ذلك ولا يوجد أي شيء في الوقت الحالي كما أشرت”.

وتابع: “أنا سعيد جدًا في يوفنتوس وأريد تكملة الرحلة هنا، كل شيء إيجابي وأنا فخور بكوني جزء من ذلك الفريق، وها أنا مثل سمكة في الماء لا يمكنن الخروج الآن”.

وأردف: “على الرغم من أن أداء الفريق لم يكن الأفضل هذا الموسم، إلا أنني أشعر أنني بحالة جيدة وأشعر بالتقدير، كل الأندية تعاني ماديًا والتعافي سيكون قريبًا”.

الأزمة المالية الحالية التي تمر بها كافة الأندية بسبب فيروس كورونا، ربما تجبر برشلونة على التخلي عن بعض الأهداف، ولكن في ظل وجود الرئيس الجديد ستبقى المحاولات قائمة وكل الاحتمالات مفتوحة.