أتلتيكو مدريد يزيد الأوجاع ،ويخطف هـ،ـدف برشلونة في الأولمبياد

اصبحت الأنباء السيئة تتوالي على نادي برشلونة الإسباني،لم يفوق النادي من صدمة رحيل ميسي الاسطورة التاريخية للكامب نو ،وزاد اتليتكوا من أوجاع البرسا بعد الاتفاق مع أحد أهم أهدافه خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

برشلونة أعلن تخليه مؤخرًا عن ليونيل ميسي، بعد فشل كل المحاولات لتسجيله بالفريق رغم الاتفاق على التجديد لمدة 5 سنوات.

الفريق الكتالوني كان يطمح في التدعيم بعد رحيل ميسي، بسبب النقص الهجومي المتوقع بعد خروج النجم الأرجنتيني، وكان يستهدف رافا مير لاعب وولفرهامبتون الإنجليزي.

صحيفة “ماركا” الإسبانية أكدت أن الصفقة ضاعت من برشلونة، وذهبت إلى نظيره أتلتيكو مدريد حامل لقب الدوري الإسباني.

صاحب الـ24 سنة قضى الموسم الماضي معارًا إلى صفوف ويسكا وتألق بشكل لافت ليلفت أنظار العديد من الأندية ومنها إشبيلية وبرشلونة.

وأوضحت الصحيفة أن أتلتيكو سيدفع مبلغ 10 ملايين يورو فقط لضم اللاعب الإسباني، وهي قيمة كان يستطيع برشلونة تغطيتها رغم الأزمة المالية التي يعاني منها.

ويقدم رافا مير مستويات مميزة في أولمبياد طوكيو 2020 في اليابان، حيث سجل مؤخرًا 3 أهداف خلال مشاركته كبديل ضد منتخب ساحل العاج في ربع النهائي.

يذكر أن مير الذي يجيد اللعب كمهاجم وجناح أيمن وأيسر، نجح في تسجيل 16 هدفًا مع ويسكا الموسم الماضي ببطولتي الدوري وكأس ملك إسبانيا.