موربيا يستقر علي ناديه الجديد ويترك البصمات الأخيرة في إنهاء الاتفاق علي برشلونة

أوشك لاعب برشلونة الشاب، إيلاش موريبا، علي الرحيل من ناديه بل الخروج من إسبانيا كلها وستكون إنجلترا وتحديدًا العاصمة لندن هي وجهته القادمة .

وجاء ذلك بالتزامن مع تصريحات صحيفة موندو ديبورتيفو التي أكدت أن موريبا قضى الأسبوع الماضي في لندن ، أنه أتم الاتفاق مع توتنهام ويتبقى الاتفاق بين النادي الإنجليزي وبرشلونة لإتمام الصفقة.

وعلاوة علي ذلك فإن موريبا كان هدفًا لنادٍ لندني آخر هو تشيلسي بطل دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.

وقد قررت إدارة برشلونة أنها تريد الحصول على مبلغ 20 مليون يورو للتخلي عن لاعبهم الشاب هذا الصيف، كي لا يرحل مجانًا.

وسوف ينتهي عقد موريبا، 18 سنة، مع برشلونة في صيف 2022 ولا ترغب إدارة البلوغرانا في رحيل اللاعب مجانًا الصيف القادم.

ومن جانبه أبدي موربيا موافقته علي مغادرة النادي الكتالوني وترك الدوري الإسباني كله .

وفي الفترة الآخيرة أشتدت الإزمة بين موريبا وإدارة النادي الكتالوني ، وذلك لعدم رغبته في تمديد عقده إلا براتب كبير وهو ما لا يتوافق مع إدارة النادي المثقل بالديون وأزمة مالية طاحنة .

ويأتي ذلك في الوقت الذي أكدت فيه بعض التقارير الصحفية علي أن اللاعب لا يمانع رحيله الصيف القادم مجانا في حالة تجميده هذا الصيف من قبل برشلونة التي أسقطته من حساباتها وتبحث له عن عرض مناسب له هذا الصيف كي لا يرحل مجانًا.

ويذكر أن نادي لايبزيج الألماني قد قدم عرضًا قيمته 8 ملاين يورو لضم اللاعب لكن برشلونة رفض العرض لضعف قيمته.