بعد المرور بأسوأ مرحلة في تاريخه .. مسئول بنادي برشلونة يكشـ،ـف عن فضـ،ـيحة داخل النادي

بعد المرور بأسوأ مرحلة في تاريخه .. مسئول بنادي برشلونة يكشـ،ـف عن فضـ،ـيحة داخل النادي

فجـ،ـر فيران ريفيرتر المدير التنفيذي لنادي برشلونة المكلف بمهامه منذ يوليو الماضي، مفاجآت من العيار الثقيل، فضح من خلالها مجلس إدارة النادي المستقيل قبل أشهر بقيادة خوسيه بارتوميو الذي وصفه بـ”المسعور” بعدما أنفق أموالاً بشكل عشوائي وغير مدروس على صفقات اللاعبين دون أن تحقق الفائدة المرجوة للنادي الكاتالوني.

وقال فيران ريفيرتر في تصريحات نقلتها “ماركا” الإسبانية إن “برشلونة مفلس تماماً، فقد مرّ النادي بأوقات عصيبة بمرحلة إدارة بارتوميو للنادي، إذ تبلغ تراكمت الديون الرسمية على النادي حتى بلغت حتى الآن مليار و345 مليون يورو”.

وأوضح: “تمكنا من الحصول على قرضين لصرف رواتب اللاعبين.. لو كان برشلونة شركة رسمية متداولة لتم إعلان إفلاسها رسمياً، فمنذ إبريل 2021 لم يمتلك برشلونة أي مال إطلاقاً للصرف على فرقه والإنفاق على مصروفاته التشغيلية، فلا ننسى أنه بين عام 2017 ومارس 2021 ارتفع الدين العام للنادي بـ 500 مليون يورو”.

وأوضح المدير التنفيذي لنادي برشلونة: “على مدى سنتين ونصف لم يوفر برشلونة سوى مليون يورو فقط لأن المداخيل التي كان يحصل عليها تصرف على الديون فقط!”.

ويمر برشلونة بأسوأ مرحلة في تاريخه بعدما تراجع مستواه الفني كثيراً في المواسم الماضية إذ يحتل حالياً المركز التاسع برصيد 12 نقطة متأخراً بفارق خمس نقاط عن قطبي مدريد الريال وأتلتيكو وسوسييداد متصدري “الليغا” برصيد 17 نقطة.