ماركا.. أنشيلوتي يقف بصدد الثلاثي أصحاب الثورة في ريال مدريد ورحيلهم قد يكون الحل

ماركا.. أنشيلوتي يقف بصدد الثلاثي أصحاب الثورة في ريال مدريد ورحيلهم قد يكون الحل

أفادت صحيفة “ماركا” الإسبانية بأن الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد يواجه مشكلة حقيقية في غرفة خلع الملابس بسبب غضب الثلاثي “مارسيلو، وإيدين هازارد، وماركو أسينسيو” لعدم مشاركتهم في لقاء الريال الماضي أمام شاختار دونستك الأوكراني.

ولم يشارك الثلاثي في لقاء ريال مدريد الماضي بمسابقة دوري أبطال أوروبا أمام شاختار دونستك، بالرغم من قيامهم بعمليات الإحماء لمدة 40 دقيقة تقريباً.

وخرج كارلو أنشيلوتي عقب انتهاء المباراة للاعتذار للثلاثي في مؤتمره الصحفي بسبب عدم مشاركتهم في المباراة، ولكن يبدو بأن هذا الاعتذار ليس كافياً بالنسبة لهم.

وأشارت الصحيفة إلى أن مارسيلو شعر بالاستياء بسبب قيامه بعمليات الإحماء لمدة 40 دقيقة، وبعدها لم يشارك، كذلك الحال بالنسبة للثنائي هازارد وأسينسيو اللذان لم يحصلا على دقائق لعب كافية في الفترة الماضية.

وأوضحت الصحيفة أن مهمة كارلو أنشيلوتي القادمة ستكون حل أزمة هذا الثلاثي، ولكن الأزمة تكمن في صعوبة مشاركة على أقل تقدير أسينسيو وهازارد في اللقاءات القادمة، خاصةً وأن التشكيلة الحالية تقدم مستويات جيدة، حيث انتصر الريال في أربع مباريات بآخر 5 لقاءات.

وأضافت الصحيفة أن كارلو أنشيلوتي صرح في السابق بأنه يفتح الباب أمام أي لاعب يرغب في الرحيل شهر يناير المقبل، ولكن بالرغم من اهتمام نيوكاسل يونايتد بضم هازارد، ووجود أكثر من عرض لأسينسيو للرحيل، إلا أن الثنائي قد ينتظر حتى نهاية الموسم.

وأكملت “ماركا” أن فقط سيبايوس، ولوكا يوفيتش مرشحان بقوة للرحيل عن ريال مدريد في شهر يناير، والباقي سينتظر حتى نهاية الموسم.