موندو ديبورتيفو.. توضح القرار النهائي لبرشلونة حول مستقبل فرينكي دي يونج "المنقذ من الأزمة الاقتصادية"

موندو ديبورتيفو.. توضح القرار النهائي لبرشلونة حول مستقبل فرينكي دي يونج “المنقذ من الأزمة الاقتصادية”

تناثرت خلال الأيام القليلة الماضية شائعات كثيرة عن نية برشلونة في التخلص من الهولندي فرينكي دي يونج في الصيف المقبل لتوفير أموال ضخمة تمكنه من الخروج من أزمته الاقتصادية الراهنة، خصوصًا وأن الدولي الهولندي لم يُقدم الأداء المأمول منه في الثلاث سنوات الأخيرة بكامب نو وحتى الآن.

لكن صحيفة “موندو ديبورتيفو” نفت هذه الأنباء جملة وتفصيلًا، حيث أكدت بوضوح على أن دي يونج “غير قابل للمساس” وباقٍ مع برشلونة بصورة طبيعية في المستقبل القريب.

ليس هذا فحسب، بل إن دي يونج على رأس مخططات تشافي هيرنانديز للفترة المقبلة في برشلونة، ولا توجد أي نية للاستغناء عنه بأي حال من الأحوال.

السؤال الهام المطروح حاليًا إذا ما كان تشافي سينجح فيما فشل فيه أسلافه، والحديث عن منح “دي يونج القيادة” التي كان عليها في منتصف ميدان أياكس وتسببت في هرولة كل الكبار خلفه.

النقطة التي تقف حائلًا دومًا أمام تطور دي يونج أو إظهار قدراته الاستثنائية كانت خوف المدربين من إخراج سيرجيو بوسكيتس من الملعب والاعتماد على الهولندي في مركزه المناسب الذي يظهر قدراته كافة.

مشاركة دي يونج أمام إسبانيول في أولى مباريات تشافي على رأس القيادة الفنية لبرشلونة ستعني أنه نجح في المشاركة مع 6 مدربين مختلفين، مما يؤكد أن إمكاناته تلقى قناعة كبيرة جدًا من الجميع في كامب نو.


وكانت الصحف الإسبانية قد قالت في وقت سابق أن صاحب الـ24 عامًا بدأ يثير غضب الإدارة والجماهير بسبب مستوياته، لذلك ذهب البعض للتفكير بإمكانية بيعه نظير 75 مليون يورو لأحد الأندية الإنجليزية ومن ثم التعاقد مع لاعبين آخرين عدة وحل الأزمة الاقتصادية الراهنة بصورة كبيرة.