الصداع الأول في رأس تشافي ، برشلونة يضع نفسه في الأزمة ويصبح بين السندان والمطرقة بسبب اللاعب الجديد

الصداع الأول في رأس تشافي ، برشلونة يضع نفسه في الأزمة ويصبح بين السندان والمطرقة بسبب اللاعب الجديد

تتواصل المعاناة داخل نادي برشلونة ، بعد اقتراب الفريق الكتالوني من الوقوع في أزمة حقيقية بشأن القرار الذي ستتخذه بحق إحدي اللاعبين الجدد .

فأصبح الصاعد النمساوي يوسف ديمير يمثل أزمة حقيقية داخل برشلونة في الفترة الأخيرة، بعدما وصل إلى المباراة الثامنة الرسمية له بقميص الفريق الأول هذا الموسم بالمشاركة أمام بنفيكا في دوري أبطال أوروبا.

وكان برشلونة قد وقع عقدا مع ديمير على سبيل الإعارة من رابيد فيينا في الصيف الماضي مقابل 500 ألف يورو، مع وجود بند أحقية شراء بقيمة 10 ملايين يورو.

هذا البند من شأنه أن يتحول إلى “إلزامي” في حالة أن شارك ديمير بعشر مباريات مع الفريق الأول لبرشلونة، وهو الأمر الذي بات وشيكًا للغاية.

وحتى الأن لم يتوصل مسئولو البلوغرانا إلي قرارهم النهائي تجاه ديمير سواء بشراء عقده بالكامل أم لا، والوضع الراهن يثير صداعًا جديدًا في رأس تشافي هيرنانديز.

ووقع تشافي في حيرة فأما ان يختار ويُبعد دمير البالغ من العمر 18 عامًا عن المشاركة في المباريات بالفترة المقبلة حتى ولو كبديل، حتي لا تتحمل خزائن النادي أموالًا إضافية في ظل أزمة البرسا المادية.

او يبقي علي اللاعب النمساوي تلبية لرغبته الدائمة في الإبقاء والاعتماد على الشباب، مما يُزيد من حظوظ دمير في البقاء في كتالونيا.

ومن ناحية أخري يفكر مدرب السد القطري السابق في الاستفادة بهذه العشرة ملايين يورو في الصيف المقبل والتعاقد مع لاعب آخريقدم للنادي خدمات أكثر .