ريال مدريد يؤمن نفسه من لدغات باريس، وبيريز يبدأ الخطوة الأولى لانتقال مبابي

ريال مدريد يؤمن نفسه من لدغات باريس، وبيريز يبدأ الخطوة الأولى لانتقال مبابي

يتأهب جمهور ريال مدريد للاستماع إلى أخبار سارة حول الصفقة المرتقبة بانتقال الفرنسي كيليان مبابي إلى النادي الملكي، والتي بدأ فصلها الأول الصيف الماضي.

خلال “الميركاتو الصيفي” السابق، تقدم ريال مدريد بعرض رسمي لنادي باريس سان جرمان، للحصول على خدمات مبابي، الذي ينتهي عقده مع الفريق الباريسي في يونيو المقبل.

وتسمح لوائح “فيفا” للاعب بالتفاوض بحرية والاتفاق مع أي ناد آخر، خلال الأشهر الستة الأخيرة من عقده مع فريقه الحالي، لذا في الأغلب ستبدأ المفاوضات الرسمية بين مبابي و”الملكي” في يناير المقبل، ليبدأ الفرنسي رحلته بالدوري الإسباني بداية من الموسم الكروي الجديد.

رحيل مؤكد

في أكتوبر الماضي، خرج مبابي عن صمته، وتحدث عن تفاصيل المفاوضات بين ريال مدريد وباريس سان جرمان، وأكدت تصريحات الفرنسي أنه أغلق صفحة النادي الباريسي تماما، وأن انتقاله إلى ريال مدريد مسألة وقت ليس أكثر، خاصة أنه هاجم إدارة النادي الفرنسي بوضوح، قائلا: “جعلوني أبدو لصا”.

وقال مبابي خلال مقابلته مع إذاعة “آر إم سي” الفرنسية: “كان قراري واضحا، أردت الرحيل عن الفريق، وأن يحقق باريس سان جيرمان استفادة مادية كبيرة من صفقة رحيلي”.

وفي مقابلة أخرى مع صحيفة “ليكيب” الفرنسية، أكد مبابي أنه لم يكن ليطلب الرحيل عن باريس سان جرمان إلا من أجل الانضمام لصفوف نادي ريال مدريد.

كما أشار النجم الفرنسي إلى أنه يكرس جهوده حاليا من أجل تحقيق البطولات بقميص النادي الباريسي، ألا أنه حسم قراره بالرحيل عن الفريق، وأن مفاوضات التجديد وصلت إلى “طريق مسدود”.

رئيس نادي ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، كان يمتلك طريقتين للحصول على خدمات النجم الفرنسي، الأولى: شراء مبابي من باريس سان جرمان بشكل مباشر في صفقة قياسية، أشارت التقارير الإعلامية إلى أن قيمتها تتراوح بين 160 إلى 200 مليون يورو، والثانية: انتظار موسم واحد فقط والحصول على خدمات مبابي مجانا.

وتقدم ريال مدريد بعرض رسمي لشراء مبابي يؤكد تصريحات الأخير التي كشف خلالها عن رغبته في تحقيق النادي الباريسي استفادة مادية من رحيله، إلا أن باريس سان جيرمان رفض عرض ريال مدريد بشكل غير لائق، وفقا لتصريحات بيريز.

وتفصلنا أيام قليلة عن الجزء الأول من “خطة بيريز” للحصول على خدمات مبابي مجانا، ليكون ثلاثي ذهبي رفقة كريم بنزيما و فينيسيوس جونيور.

رد النادي الباريسي

ووفقا لصحيفة “ماركا” الإسبانية، تعلم إدارة النادي الملكي أن “صفقة مبابي” ستثير غضب باريس سان جرمان، وقد يسعى للحصول على خدمات مواهب ريال مدريد الشابة.

لكن ريال مدريد يجدد عقود لاعبيه الشباب مع وضع شروط جزائية مرتفعة، تصل إلى مليار يورو، لأنه لا يأمن أحد لدغات النادي الباريسي.

قبل أسابيع، جدد ريال مدريد عقد متوسط الميدان الأوروغوياني، فيديريكو فالفيردي، مع شرط جزائي قيمته مليار يورو، وسيحصل رودريغو جويس وفينيسيوس جونيور على عقود مماثلة في الأغلب، حتى أن إدارة الملكي تفكر في تجديد عقود نجوم فرق الناشئين بالنادي.