صحيفة لو باريزيان تصف الموقف "بالعار" ..الهجوم على باريس سان جيرمان بعد إعادة قرعة دوري أبطال أوروبا

صحيفة لو باريزيان تصف الموقف “بالعار” ..الهجوم على باريس سان جيرمان بعد إعادة قرعة دوري أبطال أوروبا

لم يتفاعل الفريق الباريسي مع فشل الاتحاد الأوروبي في إدارة قرعة دوري أبطال أوروبا وصحيفة لو باريزيان تصف موقف قادة النادي بأنه “عار” .

كان باريس سان جيرمان وكذلك ريال مدريد من أكبر الخاسرين في فوضى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في قرعة مراحل خروج المغلوب من دوري أبطال أوروبا.

كان الفريق الباريسي قد حصل على مانشستر يونايتد كمنافس في المرة الأول ثم واجه ريال مدريد في تكرار القرعة.

بينما كان رد فعل ريال مدريد على خطأ أعلى هيئة أوروبية من خلال إيميليو بوتراجينيو قويا ومهاجمًا لما حدث، لم يدل باريس سان جيرمان بتصريح واحد طوال اليوم وهو الأمر الذي أثار غضب الصحافة الفرنسية.

بالنسبة إلى صحيفة لو باريزيان، فإن عدم اكتراث النادي بالخطأ أطلق عليه اسم “العار”، تسلط الصحيفة الباريسية الضوء على أن باريس سان جيرمان لم يرغب في تقديم شكوى إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بسبب المنصب المتميز الذي يتمتع به ناصر الخليفي، الرئيس المعين لرابطة الأندية الأوروبية، والذي يمتلك علاقات متميزة مع الاتحاد الأوروبي ضد فرق أخرى تؤيد مشروع دوري السوبر الأوروبي.

بالنسبة لباريس سان جيرمان يعتبر ريال مدريد منافسهم في الدور الثاني مشكلة كبيرة. باريس سان جيرمان يعتبر أن ريال مدريد كان أحد الفرق التي أراد تجنبها في دوري الأبطال، وإذا تم إقصاؤهم فإن المشروع الضخم الذي أقامه الخليفي في الصيف سيتعرض لأضرار جسيمة في المستقبل، بالإضافة إلى ذلك ستلعب المواجهة مع مبابي في منتصف مفترق الطرق، لأنه في فبراير من الممكن أن يكون قد وقع عقده مع ريال مدريد حتى لو لم يتم الإعلان عنه.

ورغم ذلك ورغم ما حدث من تكرار في القرعة فإن باريس سان جيرمان التزم الصمت، وهو ما ذكرته صحيفة آس بأنه صمت “مصلحة مشتركة” مع الاتحاد الأوروبي.