الخليفي يحاول عرقلة الصفقة الجديدة المنتظرة لبرشلونة

الخليفي يحاول عرقلة الصفقة الجديدة المنتظرة لبرشلونة

أفاد تقرير صحفي فرنسي بأن نادي باريس سان جيرمان يسعى جاهدًا لعرقلة صفقة جديدة منتظرة لـ برشلونة، فيما يبدو استمرارًا للصراع غير المعلن بين الطرفين.

يلعب الوقت ضد باريس سان جيرمان مع اقتراب شهر يناير، حيث سيحق للاعبين المنتهية عقودهم بنهاية الموسم، التفاوض مع أندية أخرى.

مبابي هو الاسم الأول الذي يتبادر إلى ذهنك، لكنه ليس الصداع الوحيد في العاصمة الفرنسية. إنه تشافي سيمونز، اللؤلؤة الأكثر إشراقًا مع الفريق الباريسي في دوري الشباب UEFA.

ربما يكون فريق الشباب الأكثر بقيادة اللاعب الذي غادر برشلونة في 2019، سعيًا عن اختصار خطواته نحو الفريق الأول في نادي العاصمة الفرنسية.

كانت عدسات الكاميرات قد التقطت الثنائي، رايولا ولابورتا، في مدينة “تورينو” بإيطاليا، فيما كان على ما يبدو “اجتماعًا سريًا”، قبل أن يصبح حديث الصحف والمواقع الرياضية.

وفقا لصحيفة سبورت فإن رايولا قد طرح أربع أسماء(يمكنك الإطلاع عليها من هنا) أمام إدارة برشلونة للتعاقد معهم خلال الموسم المقبل، من بينها “تشافي سيمونز”.

يسعى “سيمونز” – ناشئ برشلونة السابق – للحصول على المزيد من الدقائق، وهو أمر غير متاح على المدى القصير أو البعيد في نادي العاصمة الفرنسية المتخم باللاعبين الكبار.

وفقًا لصحيفة “Le Parisien” الفرنسية، فإن لاعب الوسط غير راضٍ عن دوره الثانوي، دون أي دقيقة في الفريق الأول.

ومع ذلك، لن يستسلم باريس سان جيرمان ويحاولون التوصل إلى صيغة لإقناع اللاعب، وبالتبعية عرقلة عودته إلى برشلونة.