راموس يدفع الصحف الباريسية للتطاول علي ريال مدريد

راموس يدفع الصحف الباريسية للتطاول علي ريال مدريد

لم يهنأ سيرخيو راموس بعودته إلى الملاعب من إصابته الطويلة، وبعدما كان الحديث دومًا عن مشاكله البدنية، تحول إلى عدم إدراكه الفارق بين باريس سان جيرمان وريال مدريد من ناحية “التحكيم”.

وتلقى راموس بطاقة حمراء أمام لوريان يوم الأربعاء إثر إنذاره مرتين في أقل من 5 دقائق، بالمباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، وأدت لغضب عارم من الصحف الفرنسية على وجه التحديد.

صحيفة ليكيب الشهيرة اعتبرت أن صاحب الـ35 عامًا لا يعي أن التحكيم “لا يساند” باريس كما هو الحال مع ريال مدريد.

وكتبت الصحيفة في تقييمها لأداء نجوم بي آس جي، حول راموس “يعتقد أنه لا يزال في ريال مدريد والتحكيم كما هو، لقد أُنذر مرتين وتعرض للبطاقة الحمراء بسبب ذلك”.

موجة من الغضب سببها هذا السطر، إن كأنها رسالة على أن التحكيم مع ريال مدريد في إسبانيا وسبب أساسي من أسباب تحقيق النادي الملكي للألقاب ولخلق أسطورة سيرخيو راموس بشكل عام.


وكان راموس قد خاض أولى مبارياته بقميص النادي الفرنسي في 28 نوفمبر الماضي بعد قرابة الستة أشهر خارج الملاعب، وحلّ بديلًا أمام لوريان يوم الأربعاء بين شوطي المباراة للظهير الأيسر نونو مينديش.