روني : " أحببت اللعب معه، ولنصف ساعة أستمع له يتحدث ولا أفهم ماذا يقول ، وقلت لفيرجسون أذهب للجحيم ".

روني : ” أحببت اللعب معه، ولنصف ساعة أستمع له يتحدث ولا أفهم ماذا يقول ، وقلت لفيرجسون أذهب للجحيم “.

استعاد النجم الإنجليزي واين روني ذكريات أيامه في مانشستر يونايتد وكواليس علاقته بأبرز نجوم تلك الحقبة مثل كريستيانو رونالدو وكارلوس تيفيز.

روني، مدرب ديربي كاونتي الحالي، لعب مع يونايتد بين 2004 و 2017 الفترة الأنجح في تاريخه الكروي.

النجم الإنجليزي تحدث في حفل تابع لمانشستر يونايتد، ونقلت صحيفة “ذا صن” بعض المقاطع الساخنة منه التي تحدث فيها عن علاقته ببعض اللاعبين البارزين.

روني أصبح هو الهداف التاريخي لـ مانشستر يونايتد قبل رحيله، وفاز مع الفريق بالدوري الإنجليزي والدوري الأوروبي ودوري أبطال أوروبا من بين ألقاب أخرى.

وقال روني في تصريحات نقلتها الصحيفة الإنجليزية : ” كنت في الرابعة عشر وتلقت أمي اتصالاً، قالت لي إنه أليكس فيرجسون يريد ضمك ليونايتد، قلت لها أن تخبره بأن يذهب للجحيم، أريد اللعب في إيفرتون”.

وعلق روني علي زميله السابق رونالدو : “كريستيانو كان جيداً للغاية ولكن مزعج للغاية أيضاً، غالباً الآن ليس بنفس الجودة ولكن بنفس درجة الإزعاج”.

وأضاف عن واقعة 2006: “يحب التمثيل، لا أملك أي مشاكل معه، قلت له إني لا أملك مشكلة مع محاولته لطردي لأنني أمضيت الشوط الأول محاولاً جعله يتلقى البطاقة بسبب التمثيل”
وواصل روني: “هو برتغالي وأنا إنجليزي، أثناء المباراة لسنا أصدقاء، بعدها نحن كذلك”.

وتحدث روني عن مستوى نجم الدفاع وقتها ريو فيرديناند: “ريو لاعب من أهل القمة ولكن مغرور، يدفع لك العديد من الأموال في يونايتد للتسجيل، قم بذلك ومرر الكرة لي ورونالدو بدلاً من الوقوف ، هو شخص رائع ولكن أحياناً كان ينسى أنه مدافع”.

كما أشار في حديثه إلي زميله تيفيز: “لعامين أحببت اللعب معه، كنت أقله في ليالي الأبطال من منزله و لنصف ساعة أستمع له يتحدث ولا أفهم ماذا يقول”.

وعاد مرة أخرى يروي بعض التفاصيل قبل إنتقاله لقلعة أولد ترافورد : “بعد فترة من الوقت وفي عام 2002، لعبت مع إيفرتون وأصبحت أصغر هداف في الدوري الإنجليزي، وبعد موسمين انتقلت إلى مانشستر يونايتد، ومع مرور الوقت، علمت أنه كان عليّ أن ألعب مع فيرجسون منذ أن بدأت كرة القدم، وكان السبب الذي جعلني استمر كل هذه الفترة مع مانشستر يونايتد”.

وأتم حديثه : “الوقت مر وبعد ذلك لعبت ليونايتد بسبب أليكس فيرجسون، عرفت أن يجب أن ألعب تحت قيادته”.