فحوصات جديدة تُطمئن النصر على عبدالله الخيبري

فحوصات جديدة تُطمئن النصر على عبدالله الخيبري

أجرى نجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر عبدالله الخيبري فحوصات طبية جديدة، أكدت تعافيه من الإصابة التي كان يُعاني منها.

وكان عبدالله الخيبري قد تعرض لإصابة في أربطة المفصل قبل شهرين تقريبًا، ويُعاني من بعض الآلام، الأمر الذي تسبب في تأخير عودته إلى النصر وابتعاده لفترة أطول، لخضوعه لبرنامج تأهيلي.

وأجرى طبيب الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر، البرتغالي بازيل روبيرو اختبارات طبية جديدة للاعب عبدالله الخيبري وأظهرت سلامة أربطة المفصل من إصابة التمزق، وذلك وفقًا لـ”الرياضية”.

ومنح الجهاز الفني بقيادة البرتغالي روي فيتوريا والجهاز الطبي، عبدالله الخيبري برنامجًا لياقيًا ليؤديه في المنزل، استعدادًا لمشاركته في تدريبات النصر الجماعية بعد استئنافها مرة أخرى.

يُذكر أن وزارة الرياضة قد قررت تعليق كافة الأنشطة الرياضية وتدريبات الأندية مؤقتًا؛ وذلك كإجراء احترازي للحد من انتشار فيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.