فكرة البطولة الجديدة التي وافق عليها برشلونة ولماذا يهد د اليويفا الفرق المشاركة فيها بالايقاف

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

تستعد الأندية الأوروبية للإعلان الرسمي عن إنشاء بطولة بمسمى دوري السوبر الأوروبي، والتي من المتوقع أن تنطلق موسم 2022/2023.

ووفقاً للمعلومات الواردة من إذاعة ” كادينا سير ” الإسبانية، فإن مسابقة السوبرليج ستضم 20 فريقاً، سيتم تقسيمهم في مجموعتين، كل مجموعة مكونة من 10 فرق.

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

وأضاف المصدر أنه من المتوقع تأهل أول 4 فرق في المجموعات الى أدوار خروج المغلوب، علماً أن 12 فريقاً أبدوا موافقتهم للمشاركة في المسابقة الجديدة.

ومن جانبها قالت صحيفة ” ليكيب ” الفرنسية، إنه سيتواجد 15 فريقاً بشكل دائم في المسابقة، في حين سيتم اختيار 5 فرق في كل موسم (لم يحدد بعد آلية اختيار هذه الفرق).

وقالت صحيفة ” التايمز ” البريطانية، إن كل فريق مشارك في البطولة سيحصل على مبلغ بين 310 مليون جنيه إسترليني الى 89 مليون جنيه إسترليني.

ومن جانبها أبدت شركة ” DAZN ” إستعدادها لتقديم 4.2 مليار يورو من أجل الحصول على حقوق بث البطولة.

أصدر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، بالمشاركة مع الاتحادات الإنجليزي والإسباني والإيطالي، وروابط دوريات البلاد الثلاثة، بيانا يدين فكرة دوري السوبر الأوروبي.

وقال بيان يويفا: “علمنا أن بعض الأندية الإنجليزية والإيطالية والإسبانية يخططون لإعلان دوري مغلق، تحت اسم دوري السوبر الأوروبي”.

وأردف “نشدد أن الأطراف المصدرة لهذا البيان، ومعهم فيفا، متحدون لإيقاف هذا المشروع المثير للسخرية، لأنه مبني على مصالح ضيقة لفئة قليلة من الأندية، في وقت يطمح فيه المجتمع ويحتاج أكثر للتضامن”.
وشدد “نعتبر أن كل الطرق (لإيقاف المشروع) متاحة، سواء كانت رياضية أو قانونية. كرة القدم مبنية على المنافسة المفتوحة والاستحقاق الرياضي”.

وأكد “الفرق التي ستشارك في هذا الدوري، لن تشارك في أي بطولة محلية أو أوروبية أو عالمية أخرى، وسيُمنع لاعبوها من المشاركة مع منتخباتهم الوطنية”.

وأتم “نشكر كل الفرق خاصة الألمانية والفرنسية التي رفضت المشاركة في هذا الدوري، وندعو كل محبي كرة القدم لرفض هذا المشروع”.

وكذلك أصدرت رابطة الدوري الإنجليزي بيانا منفصلا قالت فيه “تدين رابطة الدوري الإنجليزي أي فكرة تهاجم فكرة المنافسة المفتوحة والاستحقاق الرياضي والتي تعد في قلب المنافسات الكروية المحلية والأوروبية”.

وأكدت “جمهور أي فريق في إنجلترا وحول أوروبا، الآن يستطيعون الحلم بأن فريقهم يمكنه الصعود ومنافسة الأفضل، نؤمن بأن فكرة دوري السوبر الأوروبي قد يقتل هذا الحلم”.

وشددت “فكرة دوري السوبر الأوروبي سيكون له أضرار كبيرة على الدوري الإنجليزي وأعضائه حاليا ومستقبلا، وسنعمل مع كل أصحاب المصلحة للدفاع عن مصالح الكرة الإنجليزية”.
وقال تقرير جريدة “تايمز” إن الأندية الستة الكبار في إنجلترا وافقوا على الاشتراك، ووقعوا على خطاب نية الاشتراك، وهم مانشستر يونايتد وليفربول وأرسنال وتشيلسي وتوتنام ومانشستر سيتي.

ومن المنتظر أن يكون رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز هو رئيس رابطة الدوري، وسيكون العملاق البنكي الأمريكي جي بي مورجان هو الممول الرئيسي للرابطة، وسينوب عن بيريز كل من مالك ليفربول جون هنري، وجويل جليزر من عائلة جليزرز المالكة ليونايتد، وستان كرونكي مالك أرسنال.

ومع الأندية الإنجليزية الستة، وافق أيضا ريال مدريد وبرشلونة وأتليتكو مدريد، ويوفنتوس وميلان وإنتر، على الانضمام للدوري.

الخطة وراء دوري السوبر، تتمحور حول دوري مغلق يضم من 15 إلى 18 فريقا، ولكن الأندية الإنجليزية لا تنوي الانسحاب من البطولة المحلية، ولكنها قد تضطر لفعل ذلك – بحسب تقرير تايمز – في حال عدم موافقة رابطة بريمييرليج على المشاركة في البطولتين.

ولكن رابطة الدوري الإنجليزي ليست المهدد الوحيد للفكرة، بل فيفا أيضا.

ففي وقت سابق، تحدث جياني إنفانتينو رئيس فيفا قائلا: “لست مهتما بدوري السوبر، بل أهتم بدرجة أكبر بكأس العالم للأندية”.

وأضاف: “بالنسبة لي، لا أفضل مواجهة بايرن ميونيخ لليفربول، بل بايرن ضد بوكا جونيورز”.