بنزيما مدافعاً عن ميسي : لا يفقهون شيئًا في كرة القدم

بنزيما مدافعاً عن ميسي : لا يفقهون شيئًا في كرة القدم

أعرب اللاعب كريم بنزيما نجم نادي ريال مدريد الإسباني ، عن دهشته من حملة الانتقادات التي طالت مؤخرًا الأرجنتيني ليونيل ميسي بسبب عدم تأقلمه مع باريس سان جيرمان الفرنسي.

فمن جانبه يري بنزيما أن منتقدي الأرجنتيني ليونيل ميسي، أسطورة برشلونة ونجم باريس سان جيرمان الحالي، لا يفهمون شيئًا عن كرة القدم.

وقد رحل ميسي عن برشلونة في الصيف الماضي إلى باريس سان جيرمان في صفقة انتقال حرفي الميركاتو الصيفي المنصرم ، وبدأ تحديًا جديدًا في مسيرته بعد أن أمضى 20 عامًا من مسيرته في “كامب نو”.

وحتى الآن لم يتمكن ميسي، والذي ألهم برشلونة في الحصول على 35 لقبًا وحطم العديد من الأرقام القياسية، من الوصول إلى أفضل مستوى له بعد في باريس سان جيرمان بعد النصف الأول من موسم 2021-22.

وبالرغم من ذلك، فإن بنزيما لا يشك أبدًا في قدرة ميسي على العودة أقوى من أي وقت مضى، وأنه سينجح في التكيف مع الوضع غير المألوف.

وتقابل بنزيما في كثير من المرات التي لا تُنسى أمام ميسي في الكلاسيكو، ويجدد الثنائي المقابلة عندما يواجه ريال مدريد باريس سان جيرمان في دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا في فبراير المقبل.

وتحدث بنزيما عن هذه المواجهة قائلا أنني أحزن بشكل عميق لمواجهة باريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا.

وأدلى بنزيما بتصريحات مع برنامج “تيلي فوت” الفرنسي دافع فيه عن ميسي عندما سُئل عن أداء الأرجنتيني المخيب: “كيف لن ينجح ميسي؟”.

وتابع المهاجم صاحب الـ33 عام : “إنه يمر بمجرد وقت للتكيف لأنه لم يسجل العديد من الأهداف، لكن انظروا إلى ما يفعله على أرض الملعب”.

وأضاف قناص النادي الملكي : “على أي حال، لا يمكنك انتقاد لاعب مثل ميسي، الشخص الذي ينتقده لا يفهم أي شيء عن كرة القدم”.

وعلق بنزيما عن ترشيحه للفوز بالكرة الذهبية، وعدم الحصول مرة أخرى على الجائزة في 2021.

وأكمل نجم منتخب الديوك : “كما قلت منذ كنت صغيرًا، المركز الرابع أو الثاني أو الثلاثين، الأمر نفسه، الأهم هو الفوز”.

واستكمل : “رؤية المشجعين يهتفون باسمي للحصول على الكرة الذهبية، أو الغناء لي في عيد ميلادي، هذه أشياء تلمسني وتدفعني لمواصلة الأداء على أرض الملعب”.
ماذا قدم ميسي في موسم 2021-22؟

وجدير بالذكر أن ميسي 16 لعب مباراة حتى الآن مع باريس سان جيرمان في كافة البطولات ، تمكن خلالها من تسجيل ستة أهداف وتقديم خمس تمريرات حاسمة.

وما زال ميسي ينافس كونه قوة في دوري أبطال أوروبا، حيث سجل خمسة أهداف في خمس مباريات في دور المجموعات، لكنه سجل مرة واحدة فقط في الدوري الفرنسي.