حال تساوي الثلاثي برشلونة و ريال مدريد وأتلتيكو في عدد النقاط.. من سيكون البطل

القاعدة المتعلقة بالتعادل في عدد النقاط بين فريقين في الدوري الإسباني معروفة للجميع منذ سنوات طويلة، حيث يتم اللجوء للمواجهات المباشرة، وتكون الأفضلية دائماً للفريق المتفوق على منافسه المباشر، وهذا ينطبق على جميع الحالات، مثل التتويج باللقب، التأهل للمراكز الأوروبية، بالإضافة إلى تحديد الهابطين للدرجة الثانية.

لكن حدث لبس في مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص هذه المسألة مؤخراً، وانتشرت بعض المعلومات الخاطئة تماماً بين المتتبعين، ومن أبرزها أنه في حال تساوي 3 فرق في عدد النقاط، فإنه يتم اللجوء إلى فارق الأهداف وليس المواجهات المباشرة، على عكس الحالة التي يتساوى بها فريقين بعدد النقاط.

وهناك اهتمام شديد بين عشاق الكرة الإسبانية على وجه الخصوص بهذا الأمر في الآونة الأخيرة، وذلك لأن تعادل كل من ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد بعدد النقاط بعد انتهاء الجولة الأخيرة أمراً وارداً، ففي حال تعادل أتلتيكو بإحدى مبارياته وانتصر الريال والبرسا في مبارياتهم الثلاث، فإن كل فريق سيكون في رصيده 84 نقطة.

ريال مدريد بطل الدوري الإسباني بجميع الأحوال
الانقسام بات واضحاً في مواقع التواصل الاجتماعي، البعض يدعي أنه في حال تساوي الفرق الثلاث بالنقاط فإن برشلونة سيتوج باللقب بحكم أنه يتفوق على الريال وأتلتيكو بفارق الأهداف، بينما لو كان هناك فريقين فقط متعادلين بالنقاط فإن الفصل في ذلك يكون لفارق المواجهات.

وفي الواقع هذه المعلومة خاطئة تماماً بجميع المقاييس، فبحسب لوائح رابطة الدوري الإسباني، يتم اللجوء لفارق المواجهات المباشرة بجميع الأحوال، سواء تعادل فريقين أو ثلاث فرق أو 10 فرق بعدد النقاط، ولا ينظر إلى فارق الأهداف إلا إن كانت المواجهات المباشرة متساوية في كل شيء، حتى في عدد الأهداف المسجلة من كل فريق.

ريال مدريد يملك أفضلية على برشلونة وأتلتيكو مدريد في حال التعادل معهما في عدد النقاط، لأنه انتصر في الكلاسيكو ذهاباً وإياباً، وفاز على الروخي بلانكوس ذهاباً وتعادل إياباً، وبالتالي فهو يملك 10 نقاط من المواجهات الأربعة، ويأتي خلفه أتلتيكو مدريد الذي يملك 5 نقاط من المواجهات المباشرة، وأخيراً برشلونة بنقطة واحدة.

وحتى إن كان عدد النقاط متساوياً في المواجهات المباشرة أيضاً، فيتم النظر إلى فارق الأهداف في المواجهات المباشرة وليس إلى الموسم بشكل عام، وبالتالي الميزة التي يملكها برشلونة بكونه صاحب أقوى خط هجوم لا تعني أي شيء في حال تعادله مع فريق أو أكثر بعدد النقاط.