صحيفة عالمية تلمح إلي ان محمد صلاح هو الأقرب لنيل جائزة الكرة الذهبية

صحيفة عالمية تلمح إلي ان محمد صلاح هو الأقرب لنيل جائزة الكرة الذهبية

في سابقة فريدة من نوعها تتوحد كل أقلام الكتاب والنقاد الرياضيين وأن يصبح النداء المفضل لدي الجماهير والمشجعين حول العالم هو المجد للفرعون المصري محمد صلاح .

وتشهد الفترة الحالية أنطلاقة غير مسبوقة من قبل النجم المصري الكبيرمحمد صلاح مع نادي ليفربول الأنجليزي وذلك بعد المستوي الخيالي الذي يظهربه مع الفريق منذ بداية الموسم الحالي .

ونجح الفرعون المصري في تسجيل 15 هدفًا في 12 مباراة مع فريق الريدز، منها 14 في آخر 10 مباريات مع فريق المدرب يورجن كلوب، وهو رقم قياسي.

وأعلنت صحيفة “ميرور” البريطانية في عددها الصادر اليوم أن الدولي المصري محمد صلاح نجم فريق ليفربول الإنجليزي لكرة القدم هو المرشح الأوفر حظًا لنيل جائزة الكرة الذهبية لهذا العام كأفضل لاعب في العالم، بعد أدائه المذهل أمام مانشستر يونايتد أمس الأحد وتسجيله ثلاثة أهداف “هاتريك”.

وقالت الصحيفة، في تقرير أوردته على موقعها الإلكتروني، أن الحديث دار قبل المباراة عن نجمين في ملعب أولد ترافورد، كريستيانو رونالدو ومحمد صلاح، وبحلول نهاية اللقاء الأكثر شهرة في كرة القدم الإنجليزية ويمكن القول في العالم، كان هناك فائز واحد فقط، صلاح الذي لا يمكن كبته.

وتابعت : أنه بعد صناعته الهدف الأول، شرع الملك المصري بمفرده في تدمير مانشستر يونايتد، لترسيخ مكانته كأفضل لاعب في العالم بعد تسجيله الهاتريك ليرفع عدد أهدافه هذا الموسم إلى 15 هدفًا في 12 مباراة، منها 14 في آخر 10 مباريات مع فريق المدرب يورجن كلوب، وهو رقم قياسي.

واوضحت أن محمد صلاح أصبح أيضا أول لاعب من ليفربول يسجل في 3 مباريات متتالية على ملعب أولد ترافورد، وأول لاعب في تاريخ الدوري الإنجليزي يسجل هاتريك في ذلك الملعب أمام مانشستر يونايتد، ما يجعل صلاح المرشح الأوفر حظًا للحصول على الكرة الذهبية في حفل 29 نوفمبر، وهنا يبدأ الشاب البالغ من العمر 29 عامًا في إظهار سبب استحقاقه لتلك المكانة وسط النخبة.

وواصلت : أنه مع انتهاء صفقته الحالية في غضون 18 شهرًا، يمكن لصلاح تحديد سعره بشكل فعال للتوقيع على عقد جديد، مع عدم وجود خيار أمام ليفربول سوى منحه ما يريده من حيث الأجور ومدة الصفقة.